سكري الأطفال

تعايش مع الحقنة وزهد إجباري بالحلويات
بسمة توفيق
October 2, 2021

سكري الأطفال

تعايش مع الحقنة وزهد إجباري بالحلويات
بسمة توفيق
October 2, 2021
Photo by: Walid Al-Hashmi - © Khuyut

كغيرهم من الأطفال يلهون ويلعبون ويشتهون تلك القطعة من الحلوى ليأكلوها، ولكن المرض يمنعهم منها وكذلك مراقبة أهاليهم لهم. كل من هو في سنهم يأكل ويلعب كما يريد، بينما هم يحقنون بإبر الأنسولين جاهلين سبب إصابتهم بمرض السكري.
مرض سكري الأطفال حالة مرضية تُسبِّب عدم إنتاج جسم الطفل هرمونًا مهمًّا وهو (الأنسولين)، فيحتاج الطفل إلى الأنسولين للبقاء على قيد الحياة، لذا يجب استبدال الأنسولين المفقود في الجسم بالحقن أو مضخة الأنسولين.
يبين الدكتور حسين علي عبدالرب، وهو طبيب أطفال في حديث لـ"خيوط"، أن "اغلب اسباب مرض السكري غير معروفة، ومن بعض أسبابه: اضطرابات البنكرياس ومستقبلات الأنسولين على الخلايا، وعوامل أخرى تساعد في ظهور السكري، منها السمنة وقلة النوم، إضافة للخوف"، أو الفزع المفاجئ، الذي يؤدي، بحسب عبدالرب، إلى ضغوطات نفسية تؤدي بدورها لظهور مرض السكري. ويضاف إلى هذه العوامل العامل الوراثي، وهو ما صار يعرفه الأطباء وعائلات الأطفال المصابين.
تجارب
تجمع والدتا الطفلتين آلاء وهاجر في حديثهما لـ"خيوط"، أن السبب الشائع لانتشار مرض السكري بين الأطفال، يعود إلى عامل وراثي. كما أشارت والدة الطفلة (أ.أ) انها لا تعلم سبب مرض ابنتها، ولكن أغلب من حولها رجحوا أنها أرضعت طفلتها ولم تكن تعلم أنها مصابة بالسكري، فانتقل المرض إلى ابنتها.
بيّنت (ر.ق) أنها تعرضت للسكري منذ أن كان عمرها 10 سنوات وذلك بسبب الخوف فقد حدث أنها تعرضت لماس كهربائي، وفي مرة أخرى أصيبت بالذعر من كلب ركض خلفها، وفي كلتا الحالتين كان خوفها شديدًا، وذلك ما أكدته (روئ)، وجميعهن من سكان العاصمة صنعاء، بأن إصابتها بالسكري بدأت منذ كان عمرها تسع سنوات، نتيجة لحالة رعب شديدة تعرضت لها.
أعراض سكري الأطفال
للسكري أعراض كثيرة وسهلة الملاحظة، كما أوضحها الدكتور حسين عبدالرب، ومنها كثرة شرب الماء (العطش) وكثرة التبول، وكثرة الأكل (الشراهة). وأضافت والدة الطفلة (آلاء) المصابة بالسكري، أنها أحيانا تتعرض لغيبوبة، ورعشة عند الجوع، وكذلك كثرة التبول، بجانب الأعراض التي ذكرها الدكتور حسين.
وأجمعت والدة الطفلة هاجر ووالدة الطفلة (أ.أ)، أن ابنتيهما لا تتحكمان بذاتيهما، أي أنهما تتفاعلن كثيرا مع المشاكل (العصبية) مما يؤدي إلى إرهاقهما. أما (ر.ق ) و (روئ)، فأوضحتا أنهما تعانيان من كثر التبول، خاصة في الليل. وقالت (ر.ق): عندما بدأت أعراض المرض تظهر فيّ، أصبت بخمول شديد، ومن شدة الخمول لم أكن استطع الحراك، كما نقص وزني بشكل كبير". وعانت (رؤى) في أولى أيام مرضها من سواد تحت العينين بجانب الأعراض السابقة. لذلك ينصح الخبراء والمختصون، بضرورة مراجعة طبيب الأطفال إن وجدت أي مؤشرات أو أعراض من هذا النوع.


لابد من الالتزام بالعلاج والمتابعة الدورية للطفل عند طبيبه المختص. كما ينصح بشدة بإطعام الأطفال المصابين وجبات صحية تغذي أجسامهم، ومراقبتهم لكيلا يتناولوا الأطعمة الممنوعة عنهم.


الحمية المتبعة لصحة الطفل
يشير الدكتور عبدالرب إلى أنه لا بد من عمل حمية غذائية للحفاظ على صحة الطفل المصاب بالسكري، ومتابعته اولاً بأول. ويحدد عبدالرب قائمة من الأطعمة الممنوعة على على الطفل المصاب، منها:
السكر العادي أينما وجد، والعسل، والحلويات، والمشروبات الغازية المحلاة، والموز، والعنب، والتّين الطازج، والفواكه المجففة مثل البلح، والفول السوداني، والفستق، واللوز، والجوز، والقشطة، والجبن المحلّى، وكبد الحيوانات، واللحوم الدسمة بجميع أنواعها، والمرق الدسم، والسمن البلدي، وغيرها من الأطعمة الممنوعة التي تزيد السكر لدى المصاب. ويضيف أنه يفضَّل لتغذية الطفل المصاب بالسكري، أن يتناول الخضروات الخضراء، والسمك، والأطعمة غير الدسمة.
وتؤكد كل من (أم آلاء) و(أم هاجر) أن ابنتيهما ممنوعتان عن أكل السكريات، والنشويات بشكل عام، وأنهن يحرصن على الإكثار من الخضروات والفواكه في طعام طفلتيهما. وباختصار، تقول (أم آلاء) إن الحمية المتبعة للمرضى الكبار، هي نفسها للصغار، مع ممارسة الرياضة. وفي حين تقول والدة (أ.أ) أنها منعت الزيوت بصورة عامة من طعام ابنتها. تقول (ر.ق) و(روئ) إنهما امتنعتا تماماً عن تناول السكريات والنشويات والكربوهيدرات، وأن أغلب طعامهما يتكون من خبز البر، والشوربة، والسلطات. ويشدد الدكتور حسين بأنه لا بد من متابعة الطفل المصاب تجنباً لتعرضه لمضاعفات السكري.
مضاعفات السكري
يستطيع داء السُّكَّري أن يؤثر على الأعضاء الرئيسية في جسم الطفل. كما يشدد الدكتور حسين على الزام الطفل بالكميه الغذائية بطريقة مناسبة، تجنباً لأي مضاعفات للسكري، والتي من أهمها: الفشل الكلوي، وتأثير السكري على شبكية العين التي قد تؤدي إلى العمى، وأيضا تأثير السكري على الأعصاب، حيث تؤدي إلى تلفها. كما يكون مريض السكري عرضة للإصابة بما يسمى "القدم السكري"، وتأثير السكري على المناعة التي تجعل الطفل عرضة للعدوى بسبب عدم قدرته على مقاومة الأوبئة والأمراض. كما يعتبر فقدان الوزن من أعراض مضاعفاته، ويؤثر كذلك على عضلة القلب بما قد يؤدي إلى فشله، وعلى الأوعية الدموية والعظام.
العلاج المناسب
يجب عليكَ أنتَ وطفلكَ — وفْقًا لعمره — تعلُّم كيفية إعطاء الحقن، وحساب كمية الكربوهيدرات، ومراقبة نسبة السكر في الدم. ويبين الدكتور حسين أن هناك أنواعًا كثيرة للأنسولين ومنها الأنسولين الصافي (المائي) والنوع الآخر (المُعَكّر) او المخلوط. غير أن (أم هاجر) تشير إلى أنها لا تستخدم لابنتها أي عقار طبي بقدر ما تشجعها على تناول الأكل الصحي، وأنها تلجأ للأنسولين فقط، عندما يشتد المرض على الطفلة. أما (ر.ق)، فتقول أنها تستخدم إبر الأنسولين منذ إصابتها بالمرض.
نصائح طبية
في آخر حديثه لـخيوط، ينصح الدكتور حسين عبدالرب عائلات الأطفال المصابين بالسكري، أنه لا بد من الالتزام بالعلاج والمتابعة الدورية للطفل عند طبيبه المختص. كما ينصح بشدة بإطعام الأطفال المصابين وجبات صحية تغذي أجسامهم، ومراقبتهم لكيلا تناولوا الأطعمة الممنوعة عنهم، والتي تسبب لهم المضاعفات.

•••
بسمة توفيق

إقـــرأ المــزيــــد

شكراً لإشتراكك في القائمة البريدية.
نعتذر، حدث خطأ ما! نرجوا المحاولة لاحقاً
English