الرياضة تتحدى الحرب في مأرب

محاولات حثيثة لإنعاش وتفعيل الألعاب الشبابية
مروان المنيفي
September 7, 2021

الرياضة تتحدى الحرب في مأرب

محاولات حثيثة لإنعاش وتفعيل الألعاب الشبابية
مروان المنيفي
September 7, 2021

لم تكن الرياضة اليمنية بعيدة عن مجريات الحرب التي تعيشها البلاد منذ ست سنوات، والتي تسببت في انتكاسة كبيرة لكثير من مظاهر الحياة الثقافية والاجتماعية والشبابية في اليمن طوال ما يزيد عن ست سنوات. 

في محافظة مأرب شرقي اليمن، المدينة التي تكتظ بملايين النازحين وتشهد أطرافها معارك عسكرية طاحنة منذ أشهر، هناك غياب للأنشطة الرياضية مع محدودية المنشآت اللازمة للألعاب الرياضية، في ظل عدم اهتمام السلطات المحلية التي تعطي أولوية للأوضاع الأخرى على حساب الأنشطة الرياضية.

وتشهد المحافظة مؤخرًا محاولات حثيثة لإحياء وإنعاش القطاع الرياضي الشبابي الذي أصُيب بالشلل خلال السنوات الماضية، والنهوض بالحراك الرياضي وتفعيل بعض الألعاب والفعاليات.

بين الماضي والحاضر 

كثيرًا ما يعزو أبناء محافظة مأرب، ذات التركيبة القبلية، مِن تهميشٍ وحرمان طال المدينة خلال العقود الماضية في كثير من المجالات، بَيْدَ أن الحرب قد منحتها جزءًا من الاستقرار وتحقيق جزء من الخدمات والأنشطة التي كانت غائبة عنها، كالملعب الأولمبي الأول في المحافظة الذي تم إنشاؤه في العام 2016 وبعض المرافق الخدمية والفعاليات والأنشطة الأخرى.

في مركز المدينة هناك 12 ناديًا رياضيًّا، و11 اتحادًا رياضيًّا، تخوض غمار الأنشطة والفعاليات الرياضية المختلفة تشمل جميع مناطق المحافظة.

يقول علي حشوان مدير مكتب الشباب والرياضة في محافظة مأرب التابعة للحكومة المعترف بها دوليًّا، لـ"خيوط"، إن المكتب نظّم العام الماضي والجاري بطولات عديدة في ألعاب الشطرنج للفئات العمرية لأندية المدينة الرسمية، وسباق الخيول، وبطولات كرة القدم.

على الرغم من الحرب الدائرة في المحافظة منذ ما يزيد عن ست سنوات، وما تشهده من أوضاع صعبة وأعداد كبيرة من النازحين، إلا أن هناك إصرارًا كبيرًا على تحدي هذه الأوضاع وإحياء عديدٍ من الأنشطة والفعاليات الثقافية والأدبية والتعليمية، ومؤخرًا ما يلاحظ من حراك لتفعيل الأنشطة الرياضية.

ويكشف عن قرب افتتاح ملعب مأرب الأولمبي الأول المقرر في هذا الشهر الجاري سبتمبر/ أيلول، وهو في طور اللمسات الأخيرة من التشطيب والتعشيب.

وتصل القدرة الاستيعابية للملعب إلى نحو 2500 مقعد، ومنصة، إلى جانب احتوائه على صالات ومراكز خاصة بالتدريب والترفيه، وعددٍ من الغرف اللازمة للفِرَق.

ويؤكد حشوان أن المكتب بذل جهودًا حثيثة لتوسيع أنشطته، والمشاركة الخارجية وتمثيل المحافظة في الفعاليات والبطولات المختلفة خارج المحافظة، إذ تمت المشاركة في بطولات الملاكمة والشطرنج والتايكوندو في عدن، ويسعى الأيام القادمة إلى زيادة الأنشطة والبطولات كألعاب القوى والدراجات الهوائية، إضافة إلى الأنشطة والبرامج الشبابية والصيفية الأخيرة التي تم تنظيمها في مركز المدينة والمديريات.

يشير إلى أن الدعم الذي يتلقاه المكتب هو من حصة صندوق رعاية النشء والشباب، بينما الاتحادات الرياضية لفروع المحافظات لم تقدم أي شيء.

صعوبات وعوائق 

على الرغم من الحرب الدائرة في المحافظة منذ ما يزيد عن ست سنوات، وما تشهده من أوضاع صعبة وأعداد كبيرة من النازحين، إلا أن هناك إصرارًا كبيرًا على تحدي هذه الأوضاع وإحياء عديدٍ من الأنشطة والفعاليات الثقافية والأدبية والتعليمية، ومؤخرًا ما يلاحظ من حراك لتفعيل الأنشطة الرياضية بالرغم من غياب المنشآت والمتنفسات الرياضية التي تمكن الشباب والموهوبين من إِشباع رغباتهم وتنمية قدراتهم ومواهبهم.

ويرى مدير مكتب الشباب والرياضة بالمحافظة أن الرياضة بشكل عام في مأرب، تواجه مجموعة من الصعوبات والتحديات، وتردي المنشآت الرياضية، وضعف البنية التحتية.

ويتطرق حشوان إلى احتضان مأرب العديد من المواهب الشبابية، القادمين من محافظات مختلفة، لكن هناك صعوبة في عملية استيعابهم وصقل المهارات وتقديم الرعاية والدعم.

كما هو حال لاعب التايكواندو الموهوب هشام القباطي (25 سنة)، الذي لم يجد البيئة الرياضية المناسبة لتطوير مهاراته وقدراته في هذه اللعبة، والأمر نفسه ينطبق على رياضيين آخرين في مختلف الألعاب.

في السياق، يرى حسام عبدالعزيز، نازح في مأرب، لـ"خيوط"، أن إيجاد منشآت رياضية ليس تلبية للموهوبين والرياضيين فحسب ، بل أصبحت رغبة لليمنيين الذي يحاولون من خلالها التعايش والاندماج الاجتماعي، عوضًا عن الشتات والانشغال بمأساة الحرب.

من جانبه، يقول عاصم الشبيبي، لاعب كرة قدم في نادي السد بالمدينة، لـ"خيوط"، إن مشواره الرياضي ما زال وليد اللحظة كلاعب في نادٍ رسمي، آمِلًا أن يمنحه ذلك المزيد من تنمية قدراته.


•••
مروان المنيفي

إقـــرأ المــزيــــد

شكراً لإشتراكك في القائمة البريدية.
نعتذر، حدث خطأ ما! نرجوا المحاولة لاحقاً
English