نادي وحدة عدن.. "بيارق الهاشمي"

كيف حال أحد أعرق الأندية الرياضية في الجزيرة العربية؟
علاء محمد
August 6, 2021

نادي وحدة عدن.. "بيارق الهاشمي"

كيف حال أحد أعرق الأندية الرياضية في الجزيرة العربية؟
علاء محمد
August 6, 2021
Photo ©: Media center of Wahda Aden

في سبعينيات القرن المنصرم، كانت عدن مدينة متفوقة تناظر أفضل المدن العربية في كافة المجالات بما فيها الرياضة. حينها كان عدد الفرق والأندية الرياضية في ثغر اليمن الباسم 64 فريقًا وناديًا، وكانت منطقة الشيخ عثمان في عدن لوحدها تضم 14 ناديًا، في الوقت الذي لم يكن عدد الأندية في كافة دول الخليج يتجاوز عدد أصابع اليد. وقد نافست بعض أندية عدن كبريات الأندية الرياضية العريقة في الإقليم، وكان للاعبيها صولات وجولات ما يزال الجيل الحالي يتناقل إنجازاتها، ومن بين تلك الأندية نادي "وحدة عدن" المسمى "بيارق الهاشمي". في هذا التقرير تسلط "خيوط" الضوء على "وحدة عدن"، أحد أعرق الأندية الرياضية في الوطن العربي، وتلتقي ببعض كوادره، القدامى والحاليين، وتناقش إلى أي مدى كان للحرب تأثير عليه، وكيف أصبح حاله في الوقت الراهن. 

دمج سياسي 

كان ضريح الهاشمي قديمًا في منطقة الشيخ عثمان بمدينة عدن، مزارًا لكثير من الناس، وكان الزائرون للضريح يرفعون البيارق، وهي الأعلام المعبرة عن حبهم للهاشمي، وفي ذات المنطقة تأسس نادي وحدة عدن في 15 أكتوبر/ تشرين الأول 1929، فأطلق عليه "بيارق الهاشمي"، كتسمية موازية، حيث يرمز مصطلح "البيارق" كذلك إلى العلو والانتصار ولما للنادي من طابع تاريخي وشموخ رياضي. 

مرّ النادي بمرحلتين لدمج أندية صغيرة تحت مسمى واحد، كانت المرحلة الأولى عام 1972، والثانية في 1975، حين تأسس التنظيم السياسي الموحد للجبهة القومية، وكان من القرارات السياسية التي اتخذت حينها، دمج المكاتب والاتحادات وحتى الأندية الرياضية، فتم دمج "نادي الشبيبة المتحدة" المعروف بـ"الواي" و"نادي الهلال" و"نادي الفيحاء" الرياضي تحت مسمى واحد هو "نادي الوحدة الرياضي الثقافي"، وشعاره الأخضر، ويمارس عدة ألعاب رياضية، أبرزها كرة القدم، وقد تسبب ذلك القرار بابتعاد عدد كبير من اللاعبين المميزين واعتزالهم احتجاجًا على قرار الدمج. 

تعدى دور بعض كوادر وأعضاء النادي في المشاركة بالألعاب الرياضية، فقد كانوا منخرطين ضمن الجبهة القومية التي أخرجت العديد من الثوار الذين التحقوا بالنضال ضد المستعمر البريطاني إبان مرحلة الكفاح المسلح ضد الاحتلال، وهو الأمر الذي أكسب النادي سمعة جيدة واحترام المجتمع العدني لكوادره وأعضائه. 

كان من أبرز مؤسسي وأعضاء نادي وحدة عدن: إدريس حنبلة، صالح خميس، عبدالعزيز باوزير، عبدالله عراسي، علي عبده حسن، حسين القاضي، ناصر مريدي، صالح عبدالرحمن، عبدالرحيم قائد علي، أحمد قحطان، ناصر فرتون، علي وفضل السلامي، وعبدالله مسرج. 

آخر إنجازات الفريق الحالي لوحدة عدن، كان تحقيقه للمركز الثاني في بطولة الدوري التنشيطي 2019-2020، والذي فاز بالمركز الأول فيها نادي شعب حضرموت بركلات الترجيح

في الصدارة 

في العقد الماضي كان الناس يتسمرون أمام المذياع وشاشات التلفاز وهم يشاهدون الحماس الذي كان يبديه مشجعو نادي وحدة عدن خلال مباريات نادي وحدة عدن التي كانت تقام مع منافسه التقليدي نادي التلال، وخلال تلك المباريات حاز "وحدة عدن" على العديد من البطولات، منها بطولة الدوري في جنوب اليمن عامي 1987 و1988، وكأس رئيس الجمهورية عام1987. كما حاز على كأس التفوق الرياضي موسم 88-89، إضافة إلى إحرازه الكثير من البطولات الرياضية على مستوى جمهورية اليمن الديمقراطية آنذاك. 

محمد بارويس من أشهر لاعبي نادي "وحدة عدن"، يتذكر في حديثه لـ"خيوط"، الإنجازات التي حققها ناديه طيلة أعوام ماضية. يقول الكابتن بارويس، منتشيًا: "حققنا الكثير من الإنجازات التي سيخلدها التاريخ في مسيرتنا الرياضية، وما يزال النادي مستمرًا في حصد الكثير من الألقاب التي تجعله في الصدارة". 

يمتلك النادي في الوقت الراهن ملعب كرة قدم، وصالة تمارين حديد خاصة بفريق كرة القدم، وصالة لممارسة لعبة الكاراتيه، والجودو، والتايكواندو، كما يمتلك ملعبًا للتنس الأرضي وملعبًا لكرة الطائرة وآخر لكرة السلة، إضافة إلى صالة حمل أثقال، وحلبة ملاكمة. وعلى الواجهات الخارجية لمقره، يمتلك النادي عددًا من المحال المؤجرة جوار منشاة النادي الرئيسية ومنشأة الملعب. 

عقبة الدوري 

عاصر نادي "وحدة عدن" أحداثًا ومراحل سياسية واقتصادية متعددة، وتأثر بأحداث العام 2015، حين اقتحمت مدينة عدن قوات جماعة أنصار الله (الحوثيين) المتحالفة آنذاك مع الرئيس السابق علي عبدالله صالح. حينها توقفت أنشطة النادي، لكن منشأته سلمت من الخراب الذي طال عددًا من المنشآت الرياضية والحكومية والمباني الخاصة في مدينة عدن، والتي كانت مواقعها بالقرب من خطوط النار أثناء تلك المواجهات المسلحة. 

ومنذ فترة ما بعد حرب 2015، حقق النادي العديد من الإنجازات والألقاب الممكنة في جميع الألعاب التي شارك فيها، خاصة في لعبة كرة القدم التي أحرز فيها "وحدة عدن" أغلب البطولات، عوضًا عن تميزه وتحقيقه لعدة ألقاب في مختلف الألعاب، منها الكاراتيه والتايكواندو والدراجات الهوائية ورفع الأثقال. 

آخر إنجازات الفريق الحالي لوحدة عدن، كان تحقيقه للمركز الثاني في بطولة الدوري التنشيطي 2019-2020، والذي فاز بالمركز الأول فيها نادي شعب حضرموت بركلات الترجيح أمام فريق وحدة عدن، في المباراة التي جمعتهم في الاستاد الأولمبي في مدينة سيئون- حضرموت، وسط حضور أكثر من 40 ألف متفرج. حينها قرر الاتحاد اليمني لكرة القدم وضع عقوبات ضد "وحدة عدن" بسبب قيام جمهوره رفع علم جمهورية اليمن الديمقراطية في المدرجات، حيث اعتبر الاتحاد هذا الأمر مخالفة ارتكبها جمهور "وحدة عدن" تتنافى مع قواعد اللعب النظيف. وحينها أيضًا وجّه الاتحاد تحذيرًا للنادي في حال تكرار ذلك، بحرمان جمهور وحدة عدن من حضور المباريات التي ستقام فيما بعد. 

منتصف فبراير/ شباط 2021، أعلنت إدارة نادي وحدة عدن عدم مشاركته في الدوري اليمني- الدرجة الأولى، احتجاجًا على إعلان اتحاد كرة القدم إقامة بعض المباريات في صنعاء، واتهمته بتجاهل الظروف الأمنية وصعوبة التنقل بين محافظات الشمال والجنوب

أثار ذلك القرار استياء الكثير من جمهور نادي وحدة عدن، الذين عبروا عبر مواقع التواصل الاجتماعي عن رفضهم له واعتباره قرارًا سياسيًّا. 

أما إدارة نادي وحدة عدن، فقد أبدت في بادئ الأمر استغرابها من قرار اتحاد كرة القدم اليمني، معتبرة ما قام به بعض جمهور نادي وحدة عدن في تلك المباراة "تصرفات فردية لا يستطيع أحد أن يتحكم بها"، كما يقول ذو النورين الحربي، المسؤول الإعلامي للنادي والناطق الرسمي باسمه، خلال حديثه لـ"خيوط". 

ويضيف الحربي: "من حق الجميع أن يعبروا عن انتمائهم، ولكن في حدود المنطق والروح الرياضية، لقد استقبلنا القرار بكل روح رياضية في ذلك الوقت من أجل استمرار منافسات النهائيات". 

ويتابع: "لم نلتفت للمعوقات التي تحول دون استمرار أنشطة نادينا، ونظّمنا العديد من الفعاليات، ومنها أربعينية الكابتن خالد العسل، في فبراير الماضي [2021]، وهو الأمر الذي يعني اهتمام إدارة نادي وحدة عدن الحالية، بالرعيل الأول للنادي. جمعنا في تلك الفعالية نجوم أندية عدن الأربعة الكبار- نجوم وحدة عدن، والتلال، ونجوم الشعلة وشمسان". 

وفي حديثه لـ"خيوط"، يتمنى المدرب الحالي لنادي وحدة عدن لكرة القدم، الكابتن قيس محمد صالح، أن يتم تحديد موعد لإقامة الدوري العام من أجل استمرار مشاركة ناديه في الأنشطة الرياضية، موضحًا أن طموحه هو تحقيق بطولتي الدوري والكأس. 

لكن ثمة عقبات تحول دون مشاركة نادي "البيارق" في دوري كرة القدم اليمني، خاصة حينما أعلنت إدارة نادي وحدة عدن في منتصف فبراير/ شباط 2021، عدم مشاركة النادي في الدوري اليمني (دوري الدرجة الأولى)، احتجاجًا على ترتيبات تنظيم الدوري الذي أعلن عنها الاتحاد اليمني لكرة القدم، حيث قرر الاتحاد أن تقام بعض المباريات في العاصمة صنعاء، وهو ما تم رفضه من قبل إدارة نادي "البيارق"، التي قالت على لسان فتاح عبدالمجيد، مشرف النادي الرياضي، إن "الاتحاد اليمني لكرة القدم تجاهل مراعاة الظروف الأمنية في البلاد وصعوبة التنقل للفرق بين محافظات الشمال والجنوب، كما تجاهل حالة الانقسام والصراع الدائر في كل مناطق البلاد"، مضيفًا أن "سلامة اللاعبين والأجهزة الفنية والإدارية للأندية، فوق كل اعتبار". 


إقـــرأ المــزيــــد

شكراً لإشتراكك في القائمة البريدية.
نعتذر، حدث خطأ ما! نرجوا المحاولة لاحقاً
English